كلمة رئيس الديوان

إنها لانطلاقة كريمة مفعمة بكل نفحات حب الوطن ، ومسرجة بتباشير تحمل بين ثناياها البناء والعطاء تحدوها سواعد عاملةٌ آملةٌ في غــدٍ أفضل 

وفي صعود هذا الأمل وخضم هذا البناء نطلق الموقع الإلكتروني لديوان المحاسبة الليبي راجين من خلاله زيادة التواصل مع المواطن تحقيقاً لمبدأ الشفافية والتفاعل مع قضايا الوطن

متطلعين لإعلاء القيم العليا في الحفاظ على مقدرات البلاد

فإن كل المجتمعات تدرك إدراكاً جازماً لا يحمل الشك أن ظاهرة الفساد هي من أبرز المشكلات التي تعيق انطلاق المجتمع ورقـيـّه .

الأمر الذي يدعونا جميعاً لمحاربة الفساد وتطويقه ، واستدعاء الخطط والخبرات والاتفاق على ضرورة مكافحة كل مظاهر التسيب والقضاء عليه ؛ ولا يتأتّى ذلك إلا بتظافر الجهود لرفع مستوى الوعي لدينا  ابتداءً من المواطن والذي يعتبر النواة الأساسية في المؤسسات والمجتمع للوصول إلى فكرة الفرد الصالح ، حتى ينتشر الوعي وتترسخ قناعة لـدى الجميع مفادها أن الوطن لا يرتقِ في وجود الفساد

وهذا ما أخذناه على عاتقنا في ديوان المحاسبة الليبي ؛ فكان أول ما بدأنا به هو ترتيب البيت الداخلي وتهيئة بيئة عمل صحية داخل الديوان ، وكذلك تطعيم الديوان بالكوادر العلمية  والكفاءات ثم الانطلاق في ممارسة الأعمال الرقابية المنوطة بالديوان وفقاً  للقانون

إن رؤيتنا واضحة وهدفنا واضح وهو بناء دولة المؤسسات والقانون والارتقاء بمستوى العمل الرقابي وفق المعايير الدولية وبما يحقق أفضل النتائج ،  كما نسهم في مساعدة السلطة التشريعية والتنفيذية في إعادة صياغة التشريعات والقوانين بما يتفق مع أسس الرقابة على المال  العام وتعزيز مبدأ الشفافية والمحاسبة حتى نستطيع  إرساء أركان الحكم الرشيد ووضع أسس البناء المؤسسي الذي يكفل الحياة الكريمة للمواطن الليبي

حفظ الله ليبيا وشعبها

خـالـد أحمد شكـشـك